الاثنين، 4 يناير 2016

#‏ثلج_وحب‬ـــــ خالد حمدان


‫#‏ثلج_وحب‬
--------------
الـثَّـلـجُ فـــوقَ غـرامِـنا هَـطَّـالُ
والـــدِّفْءُ يَـغْـمرُنَا فَـيـنْعُمُ بَــالُ
تَـتجاذَبُ الـكَلِماتُ بَيْنَ شِفاهِنا
مـنِّي الجَوابُ ومِنْكِ كانَ سُؤالُ
بَـيْضاءُ يَـا ذَاتَ الضَّفائرِ عَسْجدًا
والــثَّــغْـرُ نَـــبْــعٌ رائــــقُ وزُلالُ
لـمـا رأيـتُـكِ دَبَّ قَـلـبِيَ رَجْـفةٌ
وَسَــبـا الـعُـيـونَ تـغـنُّـجٌ وَدَلالُ
وعـرفتُ أنَّ الـحُبَّ فـتكُ لواحِظٍ
لـمَّـا سَـبـانِيَ لـحْـظُكِ الـقَـتَّالُ
والأحمرُ الشَّفَّافُ أَسْكرَ عَاشقاً
فــكـأنَّـهُ الـصَّـهـبـاءُ والــجِـرْيـالُ
لا تـسألِي ما سِرُّهُ هذا الهَوَى
فـي هـذِه الـلَّحظاتِ عـزَّ مَـقَالُ
في هذِه اللَّحظاتِ لا لغةٌ تَفِي
بـمَشاعِرِي فالوَصْفِ وَيْكِ مُحَالُ
فـهُنا مَـصارِعُ كُلِّ أَشْعارِ الهَوَى
لا كــثــرةٌ تُــجْــدِي ولا إِقْـــلالُ
ــــــــــــــــــ
خالد حمدان