الاثنين، 4 يناير 2016

و قالت لي...محمد الزهري

و قالت لي..... أيها العاصي ألن تتوب..... ارجع إلى ربك و استغفره..... و طهر قلبك من حروف العشق و الهوى....... لم أكن أعرفها...... التفت حولي و راجعت الحروف..... لعلي دون قصد تجاوزت الحدود..... لم أجد ما قالت....... قلت لها سيدتي ما الذي تقولين ؟!......و عن أى ذنب تتكلمين ؟!!!......أمحاسب أنا على أحلامي فيما تكون ؟!!..... و إن كان فما التجاوز الذي عنه تتحدثين ؟!.....بصريني فربما أكون على خطأ فأتوب....... لاذت بالصمت و لم ترد و أقول لها سيدتي..... اتركيني وحدي فيكفيني ما أنا فيه...... لا تحاسبيني على منحة الخالق لي...... فأنا أحلم و أكتب ما أراه بخيالي و أحلامي....... صدقا فهذا يكون أمامي....... و أخاف الله و أخشاه....... و لايمكن بحرفي عصيانه...... فاتركيني حرا و لا تقيديني..... بفكر مظلم ترهبيني....... و يكفي ما نعانيه..... فلا حساب على خيال ....و لا ذنب بأحلام..... و عشق حروف نقاء...... لا قبح فيه و لا ذنوب.......فارحموا من في الأرض...... يرحمكم من بالسماء محمد الزهري